أخبار حمايةالمرصدالمركز الاعلامىتقاريررئيسيعاجل

اهتمام كبير من قبل وسائل الاعلام  ببيان المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية حول اليوم العالمي لحقوق الإنسان

 

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذى وافق يوم الجمعة الماضية أصدر المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية بيان صحفي أكد فيه على عدد من الثوابت المتعلقة بهذا اليوم وأهميته في تعزيز قيم حقوق الإنسان ومعالجة كافة أشكال التمييز في المجتمع مستعرضا الجهود التي تقوم بها مصر في مجال دعم حقوق الإنسان خاصة بعد إطلاق الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان وقد أهتمت الصحف المحلية والمواقع الإخبارية بما ورد في بيان المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية بهذه المناسبة ونشرت تلك المواقع والصحف  البيان في عناوينها الرئيسية ومقالاتها التحليلية حيث أبرزت صحيفة الأهرام ما ذكره المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية من أن مصر كانت في طليعة الحركة العالمية لحقوق الإنسان، ووقعت على عديد من الاتفاقيات الدولية والإقليمية المعنية بحقوق الإنسان وحرياته، ومنها: الاتفاقية الدولية لمنع الإتجار فى الأشخاص (1950) ، والاتفاقية الدولية لإزالة كافة أشكال التفرقة العنصرية (1966)، والعهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية(1966) والعهد الدولى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية ( (1966)، الاتفاقيـة الدولية للقضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة، والاتفاقية الدولية لحقوق الطفل، والميثاق الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب (1980)، والميثاق العربى لحقوق الطفل (1983)..للمزيد

https://gate.ahram.org.eg/

اما موقع بلدنا اليوم فقد أبرز تأكيد المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية أهمية اليوم العالمي لحقوق الإنسان في ضرورة تعزيز المساواة في الكرامة والقيمة لكل شخص، ومعالجة كافة أشكال التمييز في المجتمع، والنهوض بالحق في بيئية صحية وفى العدل المناخي، وإحياء كرامة الملايين ووضع الأساس لعالم أكثر عدلا والدفاع عن حقوق الأفراد أينما وجدوا.. للمزيد

https://www.baladnaelyoum.com/news

اما صحيفة الدستور فقد أبرزت إشاده المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية بما حققته مصر خلال السنوات القليلة الماضية في مجال إعلاء حقوق الإنسان وتوفير حياة كريمة لمواطنيها، خاصة بعد إطلاق الاستراتيجية الوطنية الأولى لحقوق الإنسان في 11 سبتمبر 2021، والتي تستهدف تعزيز الحقوق الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية، وإعلان عام 2022 عاما للمجتمع المدني، وإلغاء مد حالة الطوارئ.. للمزيد

https://www.dostor.org/3652080

اما موقع القاهرة 24 فقد أشار الى أن المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية برئاسة الدكتور صلاح هاشم أعرب عن إستيائه من التقارير المستمرة التي تصدرها منظمة “هيومن رايتس ووتش” عن مصر، والتي تُهاجم فيها الدولة، ويُروج لها أعداء الوطن بهدف إحداث وقيعة بين الشعب ومؤسساته، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان والذي يوافق العاشر من ديسمبر كل عام.

وأكد المنتدى على أن يقظة ووعي الشعب ومؤسسات الدولة دائمًا ما تحبط مخططاتها الخبيثة، ومطالبًا إياها بالالتزام بالحيادية في مناقشاتها لقضايا حقوق الإنسان خاصة فيما يتعلق بالمجتمع والحريات… للمزيد

https://www.cairo24.com/1442909

موقع سبق أشار الى تأكيدات المنتدى الاستراتيجي للسياسات العامة ودراسات التنمية على أن الدستور المصري 2014 كفل الحقوق والحريات الأساسية، وأكد التزام الدولة بالاتفاقيات والعهود والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان التي تصدق عليها، كما ارتكزت “رؤية مصر 2030” على إعمال الحقوق الأساسية للإنسان باعتباره محور العملية التنموية.

وأضاف الموقع تأكيد المنتدى على تعدد أنماط المنظمات الوطنية المعنية بحقوق الإنسان في مصر بدءاً من الهياكل الحكومية مثل الإدارات المتخصصة في بعض الوزارات المعنية مثل وزارات الخارجية أو الداخلية أو العدل، إلى المؤسسات الوطنية مثل المجلس القومي لحقوق الإنسان، والمجلس القومي للأمومة والطفولة، والمجلس القومي للمرأة، واللجان البرلمانية مثل اللجنة الدائمة لحقوق الإنسان بمجلس الشعب، وصولا إلى منظمات المجتمع المدني من نقابات عمالية، ومهنية، وجمعيات أهلية خيرية وتنموية…للمزيد

https://sabqmasr.com//news

كما اشارت صحيفة الوفد إلى تأكيد المنتدى على أهمية نشر ثقافة حقوق ا الإنسان سواء على مستوى المواطن أو المجتمع وذوي الحقوق أو الصحاب الواجبات، والمضي قدما نحو حمايتها ودعمها من قبل قضاء مستقل ونزيه من شانه ضمان سيادة القانون وصون الحقوق، وحكومة تسعى جاهدة لإعلاء كرامة المواطن وضمان عدم المساس بحقوقه، ومؤسسات مجتمع مدني تسهم في تعزيز وحماية مستدامة لحقوق الإنسان.

وبمناسبة هذا اليوم، يُعرب المنتدى عن إدانته لأستغلال ملف حقوق الإنسان من قبل بعض الدول للتدخل في الشئون الداخلية، موكداً على أن هذا الأمر يتنافى مع المواثيق الدولية وسيادة الدول على أراضيها، ومطالباً المجتمع الدولي بالابتعاد عن ازدواجية المعايير، وتسيس قضايا حقوق الأنسان لخدمة ‏أغراض سياسية ليس لها علاقة بحقوق الإنسان.

 

للمزيد 

https://alwafd.news/

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى